الرئيسية أخبار لبنان ترسيم الحدود البحرية بين لبنان و الإحتلال الإسرائيلي

ترسيم الحدود البحرية بين لبنان و الإحتلال الإسرائيلي

ترسيم الحدود البحرية بين لبنان و الإحتلال الإسرائيلي
عاجل فلويد بيديا نيوز تلغرام
أعلنت الرئاسة اللبنانية في بيان صباح اليوم الاثنين:

أنها تتوقع تلقي عرض خطي من الوسيط الأميركي آموس هوكشتاين لترسيم الحدود البحرية مع الإحتلال الإسرائيلي في نهاية الأسبوع الجاري.

وقال إلياس أبو صعب نائب رئيس البرلمان اللبناني إن الوسيط الأميركي سيرسل عرضا خطيا إلى لبنان قبل نهاية الأسبوع. وذلك بعد لقاء أبو صعب بالرئيس اللبناني ميشال عون حيث أطلعه على آخر تطورات الملف عقب عودته من نيويورك. وكان رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي قد صرح خلال مقابلة مع مجلة مونيتور قبل يومين بأن الوساطة الأميركية ساعدت في الدفع باتجاه إتمام الترسيم مضيفا أنه ما تزال هناك تفاصيل ينبغي توضيحها، وأن الحل النهائي لم ينجز بعد.

ترسيم الحدود البحرية بين لبنان و الإحتلال الإسرائيلي

وأفادت القناة 13التابعة للإحتلال الإسرائيلي مؤخرا بأن رئيس الوزراء يائير لابيد أجرى مناقشات حول ملف ترسيم الحدود البحرية مع لبنان​ بمشاركة كبار أعضاء المؤسسة الأمنية. كما نقلت إذاعة كان الرسمية الخاصة بالإحتلال مؤخراً عن مسؤول رفيع قوله إن تقدماً أحرز أثناء مشاركة ممثلي لبنان و الإحتلال الإسرائيلي والولايات المتحدة في نيويورك في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة حيث حرص الوسيط الأميركي على نقل الرسائل بين الطرفين.

فلويد بيديا فيس بوك

وتتوسط الولايات المتحدة منذ عامين بين الإحتلال الإسرائيلي و لبنان للتوصل إلى اتفاق يرسم الحدود البحرية بينهما ويزيل العقبات من أمام عمليات التنقيب عن النفط والغاز واستخراجهما. وفي يونيو/حزيران الماضي، تصاعد التوتر عندما وصلت إلى المنطقة البحرية المتنازع عليها سفن شركة إنيرجيان لاستخراج الغاز لصالح إسرائيل. حيث حذر حزب الله مراراً الإحتلال الإسرائيلي من القيام بأي نشاط في حقل كاريش البحري، كما أعلن الإحتلال الإسرائيلي في الثاني من يوليو/تموز اعتراض 3 مسيرات تابعة لحزب الله كانت متجهة إلى منطقة حقول الغاز.

فلويد بيديا موسوعة رقمية شاملة وموقع إخباري باللغة العربيةالأديان الإبراهيميةالإسلام والحياةالحياة والمجتمعالتعليم التاريخالجغرافياالتغذيةالرياضة والبدنالصحة والطبابةالعلوم والمعرفةالأداب واللغاتالتجارة والإقتصادالتكنولوجيا والتقنياتشخصيات وسير ذاتيةالسياحة والسفرالموضة والزينة 

المقال السابقتغير في سلوك زيلينسكي بعد كلمات بوتين
المقال التاليالحسين و المقداد يبحثان العلاقات الثنائية